الجمال


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
نعلن عن فتح باب التسجيل لطلبات الاشراف لجميع اقسام المنتدى سيتم تعيين مشرفين وسيتم أختيار المشرفين على حسب التواجد اليومي

شاطر | 
 

 أكل الطين عند الأطفال ....المخاطر والعلاج؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hanyahmed

avatar

عدد المساهمات : 20
تاريخ التسجيل : 30/06/2011

مُساهمةموضوع: أكل الطين عند الأطفال ....المخاطر والعلاج؟   الأربعاء يوليو 06, 2011 1:27 am


أكل الطين عند الأطفال ....المخاطر والعلاج؟
أكل الطين هو مصطلح شائع عند الناس في معظم دول العالم ومنها دولنا العربية .

أكل الطين أو ما يسمى بالانكليزية(pica) هو اضطراب من اضطرابات الأكل عند الأطفال ويعرف على أنه : تناول مواد ليست معدة للأكل أصلا (ليست مواد غذائية)، ولفترة لا تقل عن شهر واحد.



أما المواد الأكثر شيوعا والتي يتناولها الطفل( لا على سبيل الحصر طبعا) فهي :

الطين....... الأوساخ........ الرمل...... الحصى...... الشعر... البراز...... الرصاص...... أنواع الكفوف المطاطية..... البلاستك..... مقطات الأقلام....... الثلج..... الأظافر....... الورق.....البطاريات... الطباشير....الخشب...... أعقاب السكائر....... وعيدان الثقاب وغيرها الكثير . والأكثر شيوعا هو أكل الطين ( أكل الأحجار).

تعتبر الـــ (بيكا) أو أكل الطين عند بعض الشعوب من العادات الفلكلورية الطبيعية (ولله في خلقه شؤون ) ! فهي عادة كعادة التدخين أو شرب الشاي لدينا أي هي ثقافة من ثقافات بعض الشعوب.

تشيع هذه الظاهرة عند الأطفال والكبار الذين يعانون من تشوهات خلقية أو نقص في القدرات العقلية.

هناك نوعان من هذه الحالة : الاول هو النوع الحميد وهو الشائع .



والثاني هو النوع المهدد للحياة!

تكثر هذه العادة عند الاطفال بعمر سنة إلى سنتين وهي ليست مرضية في هذا العمر. لكن يجب الانتباه لهذه الحالة حينما يكون هذا السلوك غير متلائم مع المستوى التطوري للطفل ، أو ليست جزءا من ثقافة ذلك البلد، أو في حالة استمرارها لأكثر من شهر .


خطورتها:-



هي من العادات الخطرة إن استمرت طويلا وتعتمد خطورتها على كمية المادة المتناولة من قبل الشخص ونوعيتها مثل تناول الرصاص أو المواد السامة الأخرى. ومنها زيادة نسبة البوتاسيوم في الدم بعد تناول عيدان الثقاب المحترقة.

أما أكل الأحجار أو الطين(geophagia) فانه يؤدي إلى دخول أنواع من الطفيليات التي تعيش بالتربة مثل الإسكارس وبعض أنواع الديدان إلى الجسم وبالتالي الإصابة بها.



ومن المضاعفات الأخرى لهذه العادة : -

·انسداد الأمعاء

·حالات الإمساك

·القرحة

·انثقاب الأمعاء

·اضطرابات الأمعاء

معدل الانتشار:-

تنتشر هذه العادة في أغلب دول العالم تقريبا وأكثر شيوعا في الدول الفقيرة والقبلية مثل افريقيا وآسيا ومنها كينيا استراليا كندا ايران ويلز، تركيا، الهند وغيرها.

والطريف في هذا أن الطين (التربة) تباع في أوغندا لغرض الأكل .

أكل الطين عند الحوامل: -

وتحدث في الحمل الأول عادة وفي البلوغ المبكر، وهي من أنواع (الوحام غير الطبيعي)، وخاصة في الثلاثة أشهر الأولى وقد يستمر حتى نهاية الحمل، أو قد يستمر لسنوات بعده.

ماذا تسبب هذه العادة عند الطفل؟



تسبب الكثير من الأعراض وربما الأمراض شديدة الخطورة ومنها:

·آلام البطن

·انتفاخ البطن

·الامساك

·فقدان الشهية

·التقيوء والغثيان

·الإسهال

·الاصابة بدودة الاسكارس

·انسداد الأمعاء بسبب ابتلاع كميات كبيرة من الشعر أو المواد البلاستيكية والنايلون وغيرة .

·تسوس وفقدان الأسنان

أسبابها:-

السبب الحقيقي مازال مجهولا رغم وجود الكثير من النظريات ومنها:-

·الأسباب النفسية الاجتماعية

·أسباب كيميائية عضوية في الجسم

·أسباب اقتصادية معيشية

·أسباب ثقافية(تراثية) كالموجود في أوغندا كما سبق

·نقص غذائي عند الطفل كنقص الحديد والكالسيوم والزنك.أو نقص الفيتامينات مثل فيتامين d وc .

·الضغط النفسي عند الطفل في حالة طلاق امه أو اهماله من قبل الأب أو الأم . لذا يجب أن تهتم الأم بتقوية علاقتها واهتمامها بطفلها حتى تتجنب الـ(بيكا).

·الأمراض العقلية والسلوكية كالتخلف العقلي وهذا ناشيء من عدم قدرة المريض على التمييز بين ما يؤكل وما لا يؤكل.

·كبر حجم الأسرة مما يؤدي إلى اهمال بعض الأطفال كما لا يخفى وبالذات في مجتمعاتنا الشرقية.

·المجاعة وعدم كفاية الطعام وهذه مشكلة عالمية إنسانية.

·الحمل.

·حالات الصرع

المعالجة:-



·يجب عرض الطفل على الطبيب أولا للمحاولة في معرفة السبب إن أمكن ومن ثم معالجته .

·إجراء عدد من التحاليل المختبرية وخاصة نسبة فقر الدم والحديد وفحص أشكال الكريات عن طريق فلم الدم (

(blood film.

·فحص نسبة الرصاص في الدم في حالة الشك في زيادة نسبته فيه.

·أخذ بعض الرقوق الشعاعية في حالة الشك بابتلاع هذه المواد.

·من الملاحظ أنه لا يوجد عقار خاص يستعمل للتخلص من الـ(بيكا) ولكن تعالج الحالات المرضية والأعراض والمضاعفات حسب الحاجة في حالة ظهورها.

·في الدول الغربية يستعان بالأخصائي النفساني لمعالجة بعض الحالات استنادا للنظرية النفسية لحدوث هذه الحالة.

·ضرورة ابعاد الطفل ومراقبته ومنعه من الوصول إلى مثل هذه المواد كالأصباغ والبطاريات وعيدان الثقاب وغيرها .

·الاهتمام بتغذية الطفل بشكل كاف وعدم اهمال وجباته وتعويده على الأكل في أوقات الوجبات وتشجيعه على أكل الطعام الذي يحبه وعدم إرغامه على نوع خاص فقط.

·وبالتالي نصل إلى الأهم في مجتمعاتنا والتي تحتاجها فعلا ألا وهي التوعية والثقافة الصحية الصحيحة من خلال النشرات الصحية والبوسترات والمنتديات الصحية والطبية والتي لم تصبح حكرا على أحد هذه الأيام .



·وأخيرا وليس آخرا : أكل الطين ليست حالة مرضية بمعنى أنها مرض بعينه وانما قد تؤدي إلى كثير من الأمراض التي تضر بنمو الطفل الخلقي والعقلي ، هي حالة ذاتية الشفاء والانتهاء ، فلا تقلقي عزيزتي الأم وأنت عزيزي الاب .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أكل الطين عند الأطفال ....المخاطر والعلاج؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الجمال :: الطب :: العلاج بالاعشاب-
انتقل الى: