الجمال


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلدخول
نعلن عن فتح باب التسجيل لطلبات الاشراف لجميع اقسام المنتدى سيتم تعيين مشرفين وسيتم أختيار المشرفين على حسب التواجد اليومي

شاطر | 
 

 تَبَّتْ يَدَآ أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الجمال
مدير عام للمنتدى
مدير عام للمنتدى


عدد المساهمات : 239
تاريخ الميلاد : 04/08/1984
تاريخ التسجيل : 20/06/2011
العمر : 32
الموقع : http://love.football4arab.net

مُساهمةموضوع: تَبَّتْ يَدَآ أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ   الثلاثاء يوليو 05, 2011 4:14 am

{ تَبَّتْ يَدَآ أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ } * { مَآ أَغْنَىٰ عَنْهُ مَالُهُ وَمَا كَسَبَ } * { سَيَصْلَىٰ نَاراً ذَاتَ لَهَبٍ } * { وَٱمْرَأَتُهُ حَمَّالَةَ ٱلْحَطَبِ } * { فِي جِيدِهَا حَبْلٌ مِّن مَّسَدٍ }

{ تبت يدا أبي لهب وتب } " لمَّا نزل قوله: { وأنذر عشيرتك الأقربين } صعد رسول الله صلى الله عليه وسلم الصَّفا، ونادى بأعلى صوته يدعو قومه، فاجتمعوا إليه فأنذرهم النَّار، وقال: إنِّي نذيرٌ لكم بين يدي عذاب شديدٍ، فقال أبو لهب: تبَّاً لك، ما دعوتنا إلاَّ لهذا " ، فأنزل الله: { تبت يدا أبي لهب } أَيْ: خابت وخسرت { وتب } وخسر هو، ولمَّا خوَّفه النبيُّ صلى الله عليه وسلم بالعذاب قال: إنَّه إنْ كان ما يقوله ابن أخي حقاً؛ فإني أفتدي منه بمالي وولدي، فقال الله تعالى:

{ ما أغنى عنه ماله وما كسب } يعني: ولده.

{ سيصلى ناراً ذات لهب }.

{ وامرأته حَمّالةَ الحطب } نقَّالة الحديث الماشية بالنَّميمة، وهي أمُّ جميلٍ أخت أبي سفيان.

{ في جيدها } في عنقها { حبل من مسد } سلسلةٌ من حديدٍ ذرعها سبعون ذراعاً، تدخل في فيها وتخرج من دبرها، ويلوى سائرها في عنقها، والمسد: كلُّ ما أُحكم به الحبل

_________________
{ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ ٱلنَّاسِ } * { مَلِكِ ٱلنَّاسِ } * { إِلَـٰهِ ٱلنَّاسِ } * { مِن شَرِّ ٱلْوَسْوَاسِ ٱلْخَنَّاسِ } * { ٱلَّذِى يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ ٱلنَّاسِ } * { مِنَ ٱلْجِنَّةِ وَٱلنَّاسِ }

{ قل أعوذ برب الناس }. { ملك الناس }. { إله الناس }.

{ من شرِّ الوسواس } [يعني: ذا الوسواس] وهو الشيطان { الخناس } وهو الذي يخنس ويرجع إذا ذُكر الله، والشَّيطان جاثمٌ على قلب الإِنسان، فإذا ذَكر الله تنحَّى وخنس، وإذا غفل التقم قلبه فحدَّثه ومنَّاه، وهو قوله:

{ الذي يوسوس في صدور الناس }.

{ من الجِنَّة } أَيْ: الشيطان الذي هو من الجنِّ { والناس } عطف على قوله: الوسواس. والمعنى: من شرِّ ذي الوسواس ومن شر النَّاس، كأنَّه أُمر أن يستعيذه من شرِّ الجنِّ ومن شر النَّاس.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://love.football4arab.net
 
تَبَّتْ يَدَآ أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الجمال :: اسلاميات :: منتدي الفتاوي الشرعيه-
انتقل الى: